الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد

الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد هو موضوع محير بالنسبة للكثير من السيدات، ولهذا سوف نوضح لهم في هذا المقال الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد، وذلك بسبب كثرة الطلب على هذا الصابون وكثرة احتياج الأشخاص إليه، وقبل التعرف على الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد لابد أولًا من معرفة ماهية صابون البابايا، ومميزاته وفوائده وكيفية استخدامه.

صابون البابايا الأصلي

الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد
الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد

يعتبر صابون البابايا من أفضل مستحضرات العناية بالبشرة، وتم صُنعه من مواد طبيعية وخالي تمامًا من أي مواد كيميائية قد تضر بالبشرة، ويستخدم لجميع أجزاء الجسم بما في ذلك الوجه، ويحتوي على إنزيم البابين  الذي يعمل على تعزيز الجلد على تجديد نفسه من خلال كثرة البروتين التي يمده به، ويساعد على إزالة الأوساخ من البشرة بسهولة وبسلاسة ونعومة على الجلد دون الحاجة إلى تكرار استخدام الصابونة أكثر من مرة في آن واحد على الوجه، وترجع نعومتها إلى مجموعة الزيوت الطبيعية الممتازة التي تغلفها.

مميزات وفوائد صابون البابايا الأصلي

الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد
الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد

لكي نستطيع أن نجد الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد لابد أن نتعرف على مزايا وفوائد صابون البابايا الأصلي وهي التي ستحدد الفرق بين الأصلي والتقليد ومن أهم مميزاته وفوائده:

  • علاج مشكلة الحبوب التي تؤرق الكثير من السيدات، وذلك لأنها تعطى الوجه منظر غير لائق مما يسبب لهن الإحراج في الكثير من المواقف.
  • يساعد صابون البابايا الأصلي على التخلص من حب الشباب، والتخلص من آثاره.
  • يعمل هذا الصابون على ترطيب الجلد بالشكل المناسب، وبالتالي يقضي على جفاف البشرة.
  • يعمل على تقليل الآلام والالتهابات التي قد تنتج عن لدغ الحشرات.
  • تُقلل من إفراز البشرة للزيوت والدهون، وبالتالي فهي الحل الأمثل والمثالي لأصحاب البشرة الدهنية على وجه الخصوص.
  • تعمل على تقليل الرؤوس السوداء عند الانتظام في استخدامها.
  • تقوم صابونة البابايا الأصلية بعلاج العديد من مشاكل الجلد الأخرى مثل تشقق جلد القدمين، حيث أنها تمنحه الرطوبة الكافية.
  • تساعد على تأخير علامات الشيخوخة وظهور التجاعيد وذلك لاحتوائها على مضادات الأكسدة.
  • تعمل على تقليل احمرار والتهابات الجلد، وتُستخدم كعلاج للطفح الجلدي للحالات البسيطة.
  • تحافظ على نضارة وحيوية البشرة، وتعطيها منظرًا جذابًا وملمسًا ناعمًا، كما أن الاستمرار في استخدامها بشكل دائم يساعد على التخلص من مشكلة الجلد الميت، وتعيد بناء خلايا الجلد التالفة.

قد يهمك كذلك

تجربتي مع مغلي البقدونس للتنحيف

كيفية استخدام صابون البابايا

عند استخدام صابون البابايا للوجه يجب اتباع الآتي:

  • قومي بإرجاع شعرك إلى الخلف بعيدًا عن وجهك باستخدام طوق الرأس.
  • قومي بإزالة المكياج أو الغبار والأتربة المتراكمة عليه من خلال استخدام منديل ناعم قبل البدء في استخدام الصابون.
  • قومي بفرك صابون البابايا على يديك جيدًا، ومن ثم قومي بوضعه على الوجه والرقبة برفق.
  • انتظري لعدة دقائق حتى تشعرين بوجود تقشير.
  • بعد مرور عدة دقائق قومي بغسيل وجهك ورقبتك جيدًا لإزالة الصابون.
  • قومي بتجفيف وجهك برفق باستخدام منشفة قطنية.
  • احرصي على ترطيب جلدك قبل خلودكِ إلى النوم.
  • تُستخدم مرًة واحدة ليلًا، ويُفضل أن تكون مرتين صباحًا ومساءًا.

الفرق بين صابون البابايا الأصلي والتقليد

=
الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد
الفرق بين صابون البابايا الاصلي والتقليد

لكي تتأكدي من صابون البابايا الأصلي عند شرائه يجب اتباع الآتي:

  • شراء صابون البابايا من الصيدليات وليس متاجر أدوات التجميل المختلفة.
  • تأكدي من لونها الأصلي وهو برتقالي فاتح على عكس التقليد فيكون لونها برتقالي باهت.
  • لون العبوة التي تحفظ صابونة البابايا الأصلية فاتحة بينما التقليد باهتة.
  • فحص المعلومات والعلامة المائية التي لا توجد إلا على الصابونة الأصلية.