التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف

التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف للشاعر العربي كثير بن عبد الرحمن بن الأسود بن عامر بن عومير الخزاعي و الذي كان معروفاً بين قومه بكثير العزة ، و مِن الجدير بالذكر أن هذا الشاعر كان متيماً بعزة بنت جميل بن حفص بن إياس الغفارية الكنانية ، و في أشعاره كان يُشير إلى حبيبته عزة بأم عمرو مرة و بالضميرية مرة و بابنة الضمري مرة أخرى ، و مِن أعماله المميزة نص ترى الرجل النحيف فدعونا نتعرف معاً على التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف.

التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف

التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف
التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف

1- ترى الرجل النحيف فتزدريه: أي أن الشخص النحيف مظهره رث تماماً.

2- و في أثوابه أسد مزير: المقصود بالمزير هو العاقل الحازم حيث يقصد القول بأنه و بالرغم مِن منظره الرث إلا أن ملابسه توحي بالعكس.

3- و يعجبك الطرير فتبتليه الطرير: أي الشخص حسن المنظر و الرواء و كيف أن منظره يُعجب مَن يراه لدرجة تدفعه للتفتيش و راؤه لمعرفة ما وراء هذه الملابس و المظهر الحسن.

4- و يخلف ظنك الرجل الطرير: أي يتضح في النهاية أنه شخص تافه.

5- فما عظم الرجال لهم بفخر و لكن فخرهم كرم و خير: أي أن الكرم و الخير هو فخر الرجال الكرام لا الهيئة أو العضلات و المظهر الخارجي.

6- بغاث الطير أكثرها فراخاً: المقصود بكلمة البغاث هو الضعاف مِن الطيور و هم الطيور الذين لا يقوون على الصيد.

7- و أم الصقر مقلاة نزور: أي أن أنثى الصقر تضع طفلاً واحداً ثم لا تحمل بعدها فالمقصود بكلمة نزور أي قليل شحيح.

8- ضعاف الطير أطولها جسوماً و لم تطل البزاة و لا الصقور البازي و الصقر أقوى: يُعظم الشاعر مِن شأن البعير بغير لب مثل الجمل حيث أن حجمه ضخم للغاية و كذلك الأمر بالنسبة للفيل.

9- فلم يستغن بالعظم البعير: أي أن البعير لم ينفعها جسمها الضخم و منظرها البهي.

10- يصرفه الصبي بكل و جه: أي أن حتى الطفل الصغير يستطيع التحكم في هذه البعير الضخمة فقد كرمه الله بالعقل الكافي للتحكم بهذه الأجسام الضخمة و تسخيرها.

11- و يحبسه على الخسف الجرير: الجرير هو الحبل و الخسف هو الزل.

12- و تضربه الوليدة بالهراوي: أي تضربه بالعصى.

13- فلا غير لديه و لا نكير: أي لا يعترض و لا يشعر بالغيرة أو الكبر.

قد يهمك

عبارات شكر للامهات

قصة قصيدة ترى الرجل النحيف 

قصة قصيدة ترى الرجل النحيف 
قصة قصيدة ترى الرجل النحيف

بعدما تعرفنا على التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف سوف نتعرف على قصة هذه القصيدة ومناسبة روايتها حيث يُقال بأن عبد الملك بن مروان بعدما سمع بأشعار كثير الفريدة طلب من حاشيته إحضاره إليه و بالفعل ذهبوا و أخبروه بالحضور لمجلس أمير المؤمنين فجهز نفسه و توجه إليه و لكن و عند دخوله إلى الخليفة صُدم الخليفة مِن منظره فقال له: أن تسمع بالمعيدي خير مِن أن تراه هل أنت كثير الذي قال ما كل ما سمعناه مِن شعر ، فرد عليه كثير نعم و لإسترداد كرامته أنشد له هذه القصيدة.

تعرف على: 

أجمل عبارات عن البنات الصغار

نص ترى الرجل النحيف

=
نص ترى الرجل النحيف
نص ترى الرجل النحيف

بعدما تعرفنا على التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف وقصة القصيدة سوف نتناول معاً نص القصيدة وهو كالأتي:

تَرى الرَجُلَ النَحيفَ فَتَزدَريهِ … و في أَثوابِهِ أَسَدٌ مُزيرُ

وَيُعجِبُكَ الطَريرُ فَتَبتَليهِ … فَيُخلِفُ ظّنَّكَ الرَجُلُ الطَريرُ

فَما عِظَمُ الرِجالِ لَهُم بِفَخرٍ … و لَكِن فَخرُهُم كَرَمٌ و خَيرُ

بُغاثُ الطَيرِ أَكثَرُها فِراخاً … و اُمُّ الصَقرِ مِقلاتٌ نَزورُ

ضِعافُ الطَيرِ أَطوَلُها جُسوماً … و لَم تَطُلِ البُزاةُ و لا الصُقورُ

ضِعافُ الأُسدِ أَكثرُها زَئيراً … و أَصرَمُها اللَواتي لا تَزيرُ

لَقَد عَظُمَ البَعيرُ بِغَيرِ لُبِّ … فَلَم يَستَغنِ بِالعِظَمِ البَعيرُ

يُصَرِّفُهُ الصَبيُّ بِكُلِّ وجهٍ … و يَحبِسُهُ عَلى الخَسفِ الجَريرُ

وَتَضرِبُهُ الَوليدَةُ بِالهَراوى … فَلا غِيَرٌ لَدَيهِ و لا نَكيرُ

فَإِن أَكُ في شِرارِكُمُ قَليلاً …. فَإِنّي في خِيارِكُمُ كَثيرُ

قد يهمك:

 أجمل صيغة دعوة زواج رسمية

وبهذا نكون قد تعرفنا معاً على التحليل البلاغي لنص ترى الرجل النحيف والمناسبة التي رويت فيها هذه القصيدة المميزة ونص القصيدة نفسها.